logo
احذر.. استخدام نفس الماء المغلي مرتين يؤثر على الكلى وصحة الإنسان

احذر.. استخدام نفس الماء المغلي مرتين يؤثر على الكلى وصحة الإنسان

حذرت دراسة حديثة من خطورة إعادة غلي الماء مرة أخرى واستخدامه دون تغييره أو إضافة ماء جديد عليه، مشيرة إلى أنه عند غلي الماء العادي ستتغير مكونات الماء الكيميائية بسبب التسخين، حيث إن التسخين يُزيل الغازات الذائبة والمُركبات المُتطايرة، مثل جهاز تقطير الماء الذي صُنع لهذا الغرض، ليُبخر الماء كما تُستخدم المصفاة الموجودة به لإزالة هذه المركبات العضوية المُتطايرة. 

وأضافت الدراسة أنه إن تم غلي الماء لمدة طويلة أو أعيد غليه فإن الملوثات الموجودة في الماء تُصبح أكثر تركيزًا مع تبخره، كما أن تركيز النترات والفلوريدات والزرنيخ وكذلك المواد الكيميائية الأخرى يصبح مرتفعًا جدًا، مما يؤدي للإضرار بصحتنا.

وحذر خبير بريطاني من خطورة غلي الماء اللازم لإعداد كوب من الشاي مرتين، وقال ويليام جورمان، الباحث البريطاني، إن غلي الماء أكثر من مرة أمر خطير وضار بصحة الإنسان، إذ إنه يتسبب في خفض نسبة الأوكسجين والنيتروجين في الماء الذي يتم إعداد المشروب منه، وذلك حسب ما ذكرت صحيفة "التليجراف" البريطانية.

وقال: "عادة ما يضطر الجميع إلى إعادة غلي الماء المتبقي في الغلايات أكثر من مرة بعدما يبرد، ويحتاجون لإعداد كوب آخر، إلا أنه سلوك خطير صحيًا يجب تفاديه بتجديد المياه مع كل مرة".

وأوضح الدكتور هاني الناظر الرئيس السابق للمركز القومي للبحوث، أنه ليس هناك خطورة لإعادة غلي المياه واستعمالها في تحضير القهوة والشاي، طالما أننا نقوم بإضافة مياه جديدة كل مرة للماء الذي تم غليه.

وأضاف «الناظر» أن إضافة مياه جديدة تحافظ على الأملاح والمعادن بصورة طبيعية لكن إعادة الغلي دون إضافة مياه جديدة يؤدي إلى تركيز المعادن والأملاح والذي قد يؤثر سلبا على الكلى، مؤكدا أن إضافة المياه الجديدة تجعل القديمة آمنة ولا خوف منها.